15 قتيلاً وجريحاً لفرقة السلطان مراد جرّاء انفجار استهدفها في مدينة الباب

قُتل وجرح 15 عنصراً من “فرقة السلطان مراد”، المدعومة تركياً، ليلة أمس، إثر انفجار عبوة ناسفة في مقرٍ لهم بمدينة الباب (شرق مدينة حلب)، شمالي سوريا.

وصرّح المسؤول الإعلامي للفرقة «محمد نور» لوكالة قاسيون أن “الاستهداف حصل بحدود الساعة الرابعة والنصف من ليلة أمس، واستهدف أحد مقرّاتنا العسكرية بمدينة الباب”.

وأشار «نور» إلى أن الانفجار، أدّى لمقتل كل من القياديين العسكريين فايز الدرويش الملّقب أبوهلال الحمصي وأبو عمر النمر، وإصابة 12 عنصراً آخر.

وشهدت المدينة منذ أيام اقتتالاً داخلياُ بين مجلسها العسكري المدعوم تركياً من جهة، وفصيل من “الفوج الأوّل” محسوب على” حركة أحرار الشام الإسلامية” من جهةٍ ثانية، ما أدّى لمقتل وجرح عددٍ من المقاتلين.

 

وتعتبر “فرقة السلطان مراد” من أبرز الفصائل المسلّحة التي شاركت في عملية درع الفرات، التي تم من خلالها احتلال العديد من المناطق  في ريفي حلب الشمالي والشرقي، ومن ضمنها مدينة الباب، في 23 شباط الفائت.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort