وكالة الطاقة الدولية تتوقع أن يعاني العالم من الاحتباس الحراري

قبل أسبوعين من افتتاح الدورة السادسة والعشرين لمؤتمر الأطراف الدولية حول المناخ “كوب 26” أطلقت وكالة الطاقة الدولية تحذيرات بشأن الانتقال البطيء في مجال الطاقة، متوقعة تفاقم الاحتباس الحراري وحدوث اضطرابات في أسواق الطاقة، ما لم يستثمر بشكل أسرع في الطاقات النظيفة.

وكالة الطاقة الدولية وفي تقريرها السنوي تحدثت عن اقتصاد جديد بدأ يظهر، في إشارة إلى “البطاريات والهيدروجين والسيارات الكهربائية”، لكنها رأت أن الطاقة من النفط والغاز والفحم ما زالت تشكل 80% من استهلاك الطاقة وتولد ثلاثة أرباع الخلل المناخي.

الوكالة المنبثقة عن منظمة التعاون والتنمية في الميدان الاقتصادي أشارت إلى أن التزامات الدول بشأن المناخ سيسمح بخفض انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري بنسبة عشرين في المئة فقط بحلول 2030 لإبقاء السيطرة على الاحترار.

وتأتي هذه التحذيرات في وقت طلبت الوكالة من روسيا ضخ المزيد من الغاز إلى أوروبا، وحضتها على إثبات نفسها كمزود يعتمد عليه.

ومن المتوقع أن ينمو الطلب على الغاز المسال بنحو 53% بين العامين 2020 و2030 ليصل إلى 560 مليون طن سنوياً وفق تقديرات شركة “وود ماكنزي” العالمية للبحوث والاستشارات لصناعة الموارد الطبيعية.

قد يعجبك ايضا