وفد من حكومة الوفاق يتوجه إلى مصر لمناقشة الحل السياسي في ليبيا

 

في تطور لافت، أفادت مصادر إعلامية بأن وفداً من حكومة الوفاق الليبية يُجري زيارة إلى مصر، لبحث الحل السياسي في ليبيا.

ويضم الوفد الذي وصل إلى القاهرة قادماً من مصراتة أعضاءً من المجلس الأعلى في حكومة الوفاق وتاج الدين الرازقي، مستشار رئيس الحكومة فايز السراج.

وبحسب المصادر فإن الوفد الليبي يحمل مبادرةً تتضمن وضع كوبري السدادة غربي مدينة سرت كخط فاصل بين قوات حكومة الوفاق والجيش الليبي، وتثبيت وقف إطلاق النار.

إلى جانب ذلك فإن المبادرة تتضمن إجراء انتخابات في كانون الأول/ ديسمبر عام ألفين وواحد وعشرين، بإشراف عربي وإفريقي ودولي، بالإضافة إلى تسريع المفاوضات الاقتصادية وآلية توزيع إيرادات النفط مع ضمان إعادة تصديره.

استئناف جلسات الحوار بين طرفي النزاع الليبي الخميس المقبل
يأتي ذلك بالتزامن مع انتهاء جلسات الحوار الليبي في بوزنيقة بالمغرب، على أن تستأنف الخميس المقبل.

طرفا النزاع أكدا تحقيق تفاهمات مهمة بالحوار تتعلق بتحديد معايير مهمة لوضع حد للفساد وإهدار المال العام وإنهاء حالة الانقسام المؤسساتي.

السفارة الأمريكية في ليبيا أشادت بجلسات الحوار الليبي وقالت إنها تشارك الأمم المتحدة ثقتها في أن المحادثات الليبية في المغرب سيكون لها تأثير إيجابي على الحوار السياسي الذي تيسره الأمم المتحدة بقيادة الليبيين.

كما أعرب المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي بيتر ستانو، عن ترحيب الاتحاد بأي مبادرة تهدف لدعم عملية الوساطة التي تقودها الأمم المتحدة والمضي قدماً في حل الصراع الليبي سياسياً.

وانطلقت، الأحد، في بوزنيقة، بضواحي العاصمة المغربية الرباط، جولة من الحوار بين وفدي مجلس النواب الليبي والمجلس الرئاسي التابع لحكومة الوفاق في طرابلس.

قد يعجبك ايضا