وفد المعارضة: اقتراح دي مستورا يتضمّن “ألغاماً سياسية” ويحتاج إلى توضيحات

High Negotiations Committee (HNC) spokesman Salem al-Meslet holds a press conference during Syria peace talks in Geneva on January 31, 2016. UN Syria envoy Staffan de Mistura said he was "optimistic and determined" following an informal meeting with Syria's main opposition group, which had threatened to leave before planned peace talks begin in earnest. / AFP / FABRICE COFFRINI (Photo credit should read FABRICE COFFRINI/AFP/Getty Images)

 

حضّر وفد المعارضة السورية مذكّرة تتضمّن عشرات الأسئلة الاستفسارية عن عدد من النقاط التي تضمنها اقتراح دي مستورا، الذي يتعلّق بتشكيل آلية استشارية بشأن القضايا الدستورية والقانونية خلال المرحلة الانتقالية، ولا سيّما ما يتعلّق بتنظيم الآلية الاستشارية لمؤتمر للحوار الوطني.

وترى المعارضة أن الآلية التي اقترحها المبعوث تتضمّن «ألغاماً سياسية» وتحتاج إلى توضيحات، إذ تقترح الآلية إيجاد حلٍّ سياسي للأزمة السورية عن طريق وضع دستور جديد للبلاد.

حيث نوّه نعسان آغا المتحدّث باسم الوفد، “أنّ المعارضة ستقدّم قبل نهاية الجولة السادسة من المفاوضات وثيقتين للمبعوث الدولي، تتعلّق الأولى بوضع المعتقلين في سجون النظام، أما الثانية فتتعلّق برفض المعارضة أيّ دور لإيران في سوريا”.

وانطلقت -يوم أمس الأربعاء- جولة المفاوضات السادسة في جنيف السويسرية بين وفد المعارضة السورية والنظام السوري، بهدف إيجاد حلٍّ سياسي.

قد يعجبك ايضا