وفد أمريكي يزور الخرطوم دعماً للحكومة الانتقالية والتحول الديمقراطي

دعماً للحكومة الانتقالية تتواصَلُ زيارةُ المسؤولين الأمريكيين مؤخراً إلى العاصمة السودانية الخرطوم بعد أن كان السودانُ ضمنَ القائمةِ السوداء في الولاياتِ المتحدةِ لمُدَّةِ سبعةٍ وعشرين عاماً.

وفدٌ من الكونغرس الأمريكي ضمَّ كُلاً من السيناتور كريستوفر كونز، وفان هولين وصلَ إلى الخرطوم في زيارةٍ تستغرقُ يومين عقدَا خلالَها اجتماعاً مع رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، ورئيس مجلس الوزراء عبدالله حمدوك، وعددٍ من الوزراء.

الوفدُ الأمريكيُّ أكَّدا خلال الاجتماع على اهتمام الكونغرس ما وصفَه بالتحوّل الديمقراطي في السودان، إضافة لحرصهم على دعمها من خلال دعم الحكومة الانتقالية.

عضوا الكونغرس أشادا بالإصلاحات القانونية التي تمَّتْ على أُسُسِ الوثيقة الدستورية ومبادئ حقوق الإنسان والاتفاقياتِ الدولية المصادق عليها من قبل السودان، مؤكدين على أن الحكومةَ الانتقالية قادرةٌ على تحقيق المزيد من النجاح في الإصلاح الدستوري والقانوني وإصلاح النظام القضائي.

البرهان خلال لقائه وفداً أمريكياً يدعو لمعالجة ملف سد النهضة بالحوار

بدوره قدَّم رئيسُ مجلس السيادة السوداني، عبد الفتاح البرهان، خلال اجتماعه بالوفد، رؤيةَ السودان فيما يخصُّ معالجةَ التباينات في ملف سد النهضة عبر الحوار للوصول إلى حلولٍ ترضي الأطرافَ جميعها.

من جانبه قدَّم وزيرُ الري والموارد المائية السودانيُّ، ياسر عباس عرضاً شاملاً لمواقف وخيارات السودان حول قضية سدِّ النهضة، مبيناً للوفد الأمريكي أن سدَّ النهضة يمكن أن يُصبِحَ نواةً لتعاونٍ إقليميٍّ أشملَ لمصلحةِ وازدهار كُلِّ دولِ وشعوبِ المنطقة بتبادل المنافع.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort