وفد أمريكي يحث سعيّد على تعزيز المسار الديمقراطي وإنهاء حالة الطوارئ

بعد أكثر من شهر على قرارات الرئيس التونسي قيس سعيّد بتجميد البرلمان وإقالة الحكومة، مازال الغموض يلفّ موقفه، بشأن خارطة الطريق السياسية التي يطالب بها الفاعلون المحليون والدوليون تمهيداً للعودة إلى المسار الديمقراطي في البلاد.

السيناتور الأمريكي الديمقراطي، كريس ميرفي، نشر عبر حسابه على تويتر، بعد لقاءٍ جمعه مع سعيّد، في العاصمة التونسية، أنه طالب الأخير بالعودة السريعة للمسار الديمقراطي وإنهاء حالة الطوارئ بشكلٍ سريع.

ميرفي أوضح خلال اللقاء أنّ اهتمام الولايات المتحدة الوحيد هو حماية وتعزيز الديمقراطية في تونس، مشيراً إلى أنّهم لا يفضلون أيَّ طرفٍ على آخر ولا مصلحة لهم بدفع أجندة إصلاحٍ على أخرى، مبيّناً أنّ هذه المسائل متروكةٌ للتونسيين لاتّخاذ القرار.

السيناتور الأمريكي شدّد على أنّ الولايات المتّحدة ستستمرّ بدعم الديمقراطيّة التونسيّة التي تتجاوب مع احتياجات الشعب التونسي وتحمي الحريات المدنية وحقوق الإنسان، على حدِّ تعبيرِه.

بدورها، لفتت الرئاسة التونسيّة، إلى أنّ سعيّد أكّد على أنّ التدابير الاستثنائيّة التي تمّ اتّخاذها تندرج في إطار الاحترام التامّ للدستور، وأنّها تعكس إرادةً شعبيّةً واسعة تهدف لحماية الدولة التونسيّة.

 

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort