وفاة شرطي بعد فوضى الكابيتول

أعلنت شرطة “الكابيتول” أنّ أحد عناصرها توفي متأثرا بجروح أصيب بها خلال اشتباكات مع أنصار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذين اقتحموا مبنى “الكابيتول” أثناء انعقاد جلسة للكونغرس.

وقالت الشرطة في بيان، إن الشرطي كان يتصدى لأعمال الشغب يوم الأربعاء السادس من كانون الثاني/ يناير 2021 في الكابيتول، وأصيب بجروح فيما كان يتواجه مع المحتجين، مضيفة أنه نقل إلى مستشفى محلي حيث توفي ليل الخميس.

وشهد مبنى الكونغرس الأربعاء، أحداث شغب عنيفة، تسبب فيها أنصار ترامب، بعدما اقتحموا “الكابيتول” واحتلوا عددا من القاعات وخربوا بعض المرافق، مما خلّفت أربعة وفيات إلى جانب عدد من المصابين.

قد يعجبك ايضا