وفاة شخصين بسبب الأمطار في جدة السعودية

تسببت الأمطار الغزيرة التي هطلت على مدينة جدة السعودية، الخميس، في وفاة شخصين، فضلاً عن تعليق الدراسة وتأخير رحلات جوية.

كما أعلنت إمارة منطقة مكة المكرمة عن “إغلاق طريق (مكة-جدة) السريع، بشكل احترازي نظراً لهطول الأمطار” قبل أن تعلن إعادة فتحه بعد ساعات.

وسجّل المركز الوطني للأرصاد في السعودية أعلى كمية أمطار على محافظة جدة، وذلك من 8 صباحاً وحتى 2 ظهراً، في جنوب المحافظة والتي بلغت 179مليمتراً.

وأوضح تقرير للمركز، بحسب وكالة الأنباء السعودية، أن كمية الأمطار التي هطلت الخميس على جدة تتجاوز كمية الأمطار المسجلة في عام 2009م، والتي تسببت في فيضانات عارمة راح ضحيتها 123 شخصاً في جدة.

ولفت المركز إلى استمرار سقوط أمطار متوسطة إلى غزيرة على محافظتي جدة ورابغ بمنطقة مكة المكرمة، تشمل في ذلك مركز ثول والأجزاء الساحلية، على أن تكون مصحوبة بنشاط في الرياح السطحية، وتساقط البرد، وجريان السيول، وتدني الرؤية الأفقية، موضحاً أن الحالة المصرية ستستمر حتى الساعة الـ 7 مساء الخميس.

وقال متحدث باسم الدفاع المدني في منطقة مكة المكرمة إنه تم “تسجيل حالتي وفاة حتى الآن ونهيب بالجميع عدم الخروج إلا للضرورة”.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية فجر الخميس أنه “حفاظاً على سلامة الطلاب والطالبات، تقرر تعليق الدراسة في جميع مدارس جدة ورابغ وخليص”.

قد يعجبك ايضا