وسائل إعلام حكومية: الصين تعيّن دونغ جيون وزيرًا جديدًا للدفاع

عيّنت الصين دونغ جيون وزيرًا جديدًا للدفاع اليوم الجمعة ليحل محل الوزير السابق الذي اختفى منذ أربعة أشهر.

وجاء تعيينه من قبل المشرعين الصينيين في إطار جهود الرئيس شي جين بينغ لتعزيز الجيش ضمن مساعيه لجعل الصين قوةً عالمية مهيمنة، وهو هدف أثار قلق العديد من الدول المجاورة.

وكان دونغ (62 عامًا) مؤخرًا قائد البحرية بجيش التحرير الشعبي. وسيحل محل لي شانغ فو، الذي تولى منصب وزير الدفاع في مارس آذار الماضي، لكنه لم يظهر في العلن منذ 25 أغسطس آب.

ونقلت رويترز عن مصادر أن لي يخضع للتحقيق بتهمة فساد متعلقة بشراء وتطوير المعدات.

ولم توضح بكين سبب اختفاء لي لكنها سحبت منه لقبه كوزير للدفاع وعضو بمجلس الدولة في أكتوبر تشرين الأول.

ويعد التعامل مع الجيش الأمريكي أحد أهم أدوار وزير الدفاع الصيني وذلك بهدف تقليل مخاطر نشوب صراع يتعلق بتايوان وبحر الصين الجنوبي، وهما بؤرتا توترٍ شهدتا احتكاكًا متزايدًا في السنوات القليلة الماضية.

ومع ذلك، وخلال فترة ولايته القصيرة كوزير، لم يلتق لي بنظيره الأمريكي وزير الدفاع لويد أوستن. وكانت الوزارة قد أوضحت أنه سيتعين على واشنطن أولاً رفع العقوبات التي فرضتها على لي في عام 2018 بسبب دوره في شراء طائرات ومعدات روسية.

ولن يواجه دونغ مثل هذه القيود لأنه من غير المعروف خضوعه لعقوبات أمريكية.

وعندما التقى الرئيس الأمريكي جو بايدن بنظيره الصيني في سان فرانسيسكو الشهر الماضي، اتفق كلاهما على استئناف المحادثات العسكرية رفيعة المستوى التي تم تعليقها بعد زيارة رئيسة مجلس النواب آنذاك نانسي بيلوسي إلى تايوان التي تتمتع بنظام حكم ذاتي في أغسطس آب 2022.