وزير الدفاع الصيني: سنقاتل حتى النهاية لمنع تايوان من الاستقلال

سنقاتل بأيِّ ثمنٍ وحتى النهاية لمنع تايوان من إعلان الاستقلال، هذا ما هدَّد به وزير الدفاع الصيني وي فنغ، خلال قمة “حوار شانغري-لا” الأمنية في سنغافورة، مضيفاً أنّ ذلك هو الخيار الوحيد للصين.

تهديدات فنغ جاءت ردّاً على انتقاد وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن، ما وصفه بالإكراه الصيني المتزايد لتايوان، والنشاط الصيني “الاستفزازي والمزعزع للاستقرار” قربها، وتنامي الأعمال العدائية التي قال، إن بكين تقوم بها في أنحاء منطقة آسيا والمحيط الهادئ.

أوستن أضاف أمام المنتدى الذي حضره وزراء دفاع من آسيا والعالم، أنّ الأنشطة العسكرية الصينية شملت تحليقَ طائراتٍ عسكرية بأعدادٍ قياسية قرب تايوان في الأشهر الأخيرة، وبوتيرةٍ يوميّة تقريباً.

وأشار أوستن إلى أنّ بلاده تعارض بشكلٍ قاطع أيَّ تغييراتٍ أُحاديةِ الجانب للوضع القائم من قبل الجانبين، مشدِّداً على أهمية إبقاء “كافة قنوات الاتصال مفتوحةً مع قادة الدفاع الصينيين” لتجنُّب أيَّ خطواتٍ غيرِ محسوبة.

رئيس الوزراء: مستعدون للتواصل مع الصين

من جانبها، أعلنت الخارجية التايوانية رفضَها للمزاعم الصينية التي وصفتها بالسخيفة، وقالت في بيانٍ إنّ “الشعب التايواني لن ينحني أمام تهديد الحكومة الصينية باستخدام القوة، فيما قال رئيس وزراء تايون سو تسينغ تشانغ الأحد، إنّ تايوان لا تريد إغلاق الباب أمام الصين ومستعدةٌ للتواصل “بنيةٍ طيّبة”، لكن على أساس المساواة ومن دون فرض شروطٍ مسبقة.

تشانغ أضاف أنّ الصين هي التي تستخدم وسائل مختلفة لقمع تايوان ومعاملتها بشكلٍ غيرِ منطقي، وذلك بعد تصريحات وزير الدفاع الصيني، التي أعلن فيها أنّ بلاده قد تلجأ لخياراتٍ أخرى ضد تايوان.

قد يعجبك ايضا