وزير الدفاع التركي: الجيش سيرد على أي استفزاز في بحر إيجه

في سياق التهديدات المتواصلة التي تطلقها حكومة العدالة والتنمية ضد جيرانها وخاصة اليونان، أكد وزير الدفاع التركي خلوصي أكار خلال كلمة ألقاها في قيادة القوات الجوية الثانية، بمحافظة إزمير، غربي تركيا، أن الجيش التركي سيرد على أي استفزاز تتعرض له في بحر إيجه.

وشدد أكار على ضرورة عدم لجوء أي طرف للاستفزازات والتحريضات في المنطقة، مؤكداً أن أي تحركات استفزازية سيتم الرد عليها.

وكان الوزير التركي قال في تصريحات سابقة، إن قوات بلاده المسلحة مستعدة للقيام بأية مهمة تلقى على عاتقها في منطقة بحر إيجة، محذراً من “إجراء البعض حسابات خاطئة حول تركيا”.

وكان رئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس قد أدان “اللهجة العدائية” لتركيا بسبب التوترات بين الطرفين في بحر إيجه، مؤكداً أن “الاستفزازات ضد بلد عضو في الاتحاد الأوروبي تستهدف كل الاتحاد الأوروبي”.

وفي آذار \ مارس الماضي، اتّهمت اليونان جارتها تركيا بتأجيج التوتر في بحر إيجه، واتخذت الخارجية اليونانية “خطوة قوية” ضد تركيا، واستدعت السفير التركي للاحتجاج على ما قامت به مقاتلات تركية، من اعتراض طائرة رئيس الوزراء اليوناني في أجواء بحر إيجه.

يُشار إلى أن منطقة بحر إيجة تشهد توترا بين تركيا واليونان، وتتهم تركيا سفنا وزوارق يونانية بالقيام بتحركات استفزازية في المنطقة، في حين تتهم اليونان أنقرة بانتظام، بخرق مجاليها الجوي والبحري في بحر إيجه.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort