وزير الخارجية لغروندبرغ: فتح ممرات تعز مطلب إنساني

شدد وزير الخارجية في الحكومة اليمنية، أحمد بن مبارك، على ضرورة فتح ممرات وطرق من وإلى مدينة تعز كمطلب إنساني يتصدر أولويات الهدنة الأممية.

وجاء حديث مبارك خلال لقاء جمعه مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن هانس غروندبرغ، يوم الأحد، لبحث مجمل التطورات على الساحة اليمنية وسبل المحافظة على الهدنة بمساراتها المختلفة وبصورة خاصة فتح طرق مدينة تعز المحاصرة من قبل الحوثيين منذ أكثر من سبعة أعوام.

وشدد الوزير اليمني على حرص حكومة بلاده على تثبيت الهدنة كنافذة للأمل بالسلام.

واستعرض بن مبارك، دور الحكومة اليمنية في إطلاق سفن المشتقات النفطية إلى موانئ الحديدة، والجهود المبذولة لتشغيل الرحلات من وإلى مطار صنعاء بالتنسيق مع السلطات المعنية في الدول المستقبلة.

بدوره، أكد المبعوث الأممي، أن ثبات الهدنة وضمان أن تصبح نقطة تحول نحو السلام يتطلب التزاماً مستمراً من الأطراف ودعما واسعا من الدول الإقليمية والمجتمع الدولي.

وجدد استمراره في الانخراط مع الجميع لتثبيت الهدنة الحالية والعمل على استدامتها وعقد المزيد من المشاورات لبحث سبل الوصول إلى حل مستدام في اليمن.

وفي 2 نيسان/أبريل الجاري دخلت مبادرة الأمم المتحدة لهدنة إنسانية بين الحوثيين والحكومة اليمنية حيز التنفيذ.

ankara escort çankaya escort