وزير الخارجية العماني ينتقد الضربات الأمريكية في العراق وسوريا

انتقد وزير الخارجية العماني بدر بن حمد البوسعيدي، الأحد، الضربات العسكرية الأمريكية الأخيرة في العراق وسوريا

وأكد البوسعيدي، أن بلاده لا ترى جدوى لهذه الهجمات، وأن شن مثل هذه الضربات العسكرية على مواقع في المنطقة من شأنه أن يهدد سلامتها واستقرارها، ويعمل على تعقيد جهود التوصل إلى حلول للتحديات التي تواجهها المنطقة، بما في ذلك قضايا العنف والتطرف.

وأشار وزير الخارجية، إلى أن سلطنة عُمان تُتابع بقلق بالغٍ تواصل التصعيد المستمر في المنطقة دون حل لنتيجة الحرب الإسرائيلية الفلسطينية في قطاع غزة.

ولفت الوزير العماني إلى أن رؤية بلاده تتمثل في أن الحل الوحيد للصراع يكمن في معالجة مسبباته ودوافعه وذلك بالاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة.