وزير الخارجية الروسي يصل إلى كوريا الشمالية قبل عقد قمة بين ترامب وكيم

زيارةُ وزيرِ الخارجية الروسي لافروف الى بيونغ يانغ جاءت بناءً على دعوةٍ من نظيرِهِ الكوري الشمالي ري يونغ هو، للاستعدادِ لعقدِ القمة بين الرئيس الاميركي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون، بحسبِ ما اعلنت وكالةُ الانباءِ الكورية الشمالية الرسمية.
ويَجري نشاطٌ دبلوماسي لتنظيمِ القمة، يتمثلُ بمحادثاتٍ بينَ وزيرِ الخارجية الأميركي مايك بومبيو والجنرالِ كيم يونغ شول المقرَّبِ من الزعيمِ الكوري الشمالي والذي يُعدُّ من اهمِّ مساعديه
ولم تذكر الوكالةُ الكورية الشمالية ايَّ تفاصيل، لكن وكالةُ الانباء الروسية تاس قالت انهُ بدأ محادثاتٍ في مبنى الجمعية الشعبية العليا في بيونغ يانغ
وكانت وزارةُ الخارجيةِ الروسية ذكرت ان لافروف سيُجري محادثاتٍ حولَ قضايا حيوية في العلاقات الثنائية والقضايا الدولية والاقليمية الكبرى
وكانَ وزيرُ الخارجيةِ الروسي تحدثَ الى نظيرهِ الاميركي هاتفياً للمرةِ الاولى الاربعاء، قبلَ اللقاءِ بينَ بومبيو والجنرال شول
من جانبها قالت المتحدثةُ الإعلامية للبيت الأبيض سارة ساندرز الأربعاء، ان وفداً برئاسة السفير الأمريكي السابق سونغ كيم يجتمعُ مع مسؤولينَ من كوريا الشمالية في المنطقةِ المنزوعة السلاح على الحدودِ بين الكوريتين بشأنِ القمة المحتملة، وإن المفاوضاتِ الجارية تسيرُ على ما يرام وتوقعت انعقادَ الاجتماع التاريخي يوم الثاني عشر من حزيران يونيو كما هو مقرر.

قد يعجبك ايضا