وزير الخارجية الإيطالي يقترح قانوناً أوروبياً لمكافحة الإرهاب

على غرار قانون باتريوت آكت الأمريكي، طالب وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، الاتحاد الأوروبي بتبني قانون جديد لمكافحة الإرهاب في أوروبا، غداة الهجمات التي وقعت في العاصمة النمساوية فيينا.

دي مايو أشار، أن على الاتحاد الأوروبي التفكير بشيء كبير يشمل كل أوروبا لمكافحة الإرهاب، موضحاً أن على دول التكتل أن تأخذ كافة التدابير الاحترازية؛ لتجنب وقوع هجمات مأساوية كالتي وقعت في مدينتي نيس الفرنسية وفيينا النمساوية.

الوزير الإيطالي أكد أنه سيتطرق إلى الموضوع مع نظرائه في الأيام المقبلة، في كيفية إنشاء قانون مكافحة الإرهاب، مشدداً على أن أوروبا لا يمكنها الاستمرار في استخدام العبارات الظرفية نفسها، حيال الهجمات الأخيرة.

ودعا دي مايو دول الاتحاد إلى تعزيز مستوياتها الأمنية؛ لمواجهة المشاكل وتشديد الرقابة على المساجد بالتعاون مع الأوساط الإسلامية التي وصفها بالمعتدل.

وقانون باتريوت آكت الأمريكي أو قانون مكافحة الإرهاب، هو قانون تم إقراره بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر الفين وواحد، وهو خاص بتسهيل إجراء التحقيقات والوسائل اللازمة لمكافحة الإرهاب.

قد يعجبك ايضا