وزير الاقتصاد اللبناني يبدي تفاؤله بتحسن اقتصاد البلاد خلال العاميين القادمين

أكد وزير الاقتصاد والتجارة اللبناني أمين سلام، أنّ الوضع الاقتصادي في لبنان، كما يراه الجميع، هناك تعثر في القطاع المالي والمصرفي، والوضع الاقتصادية في حالة إعادة إحياء وترميم وإنقاذ.
وأضاف سلام أن الحكومة اللبنانية توصلت الأسبوع الماضي إلى اتفاق أولي مع صندوق النقد الدولي، للمضي قدماً في خطة التعافي الاقتصادي، وفي تنفيذ برنامج الإصلاح مع الصندوق.
ولفت الوزير اللبناني إلى إن الحكومة بحالة إعادة وإحياء ترميم الاقتصاد اللبناني.
وأكد أن هناك مؤشرات إيجابية خلال الأسبوع الحالي والقادم بينة دعم كامل للمرحلة الإصلاحية، التي يعمل عليها الحكومة اللبنانية بالتعاون مع دول الخليج.
وكشف سلام، أنّ في طليعة الخطوات للخروج من الأزمة المالية والاقتصادية في لبنان، تأتي ضرورة إعادة هيكلة القطاع المصرفي وإعادة الثقة بالاقتصاد اللبناني، لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية.
وتابع بالقول إن هناك عدة إصلاحات عبر قوانين في إطار تمريرها بمجلس النواب خلال الأسابيع القليلة المقبلة، لأنها من ضمن الشروط الأساسية المفروض تنفيذها للمضي قدمًا في إبرام الاتفاق مع صندوق النقد الدولي.
وأكد أمين سلام أن مثل هذه الخطوات ستساعد بتحريك الانكماش الاقتصادي، مثل قانون المنافسة وقانون الكابيتال كونترول، وقانون الموازنة لعام 2022، وهي كلها قوانين إصلاحية تضع قطار الاقتصاد اللبناني على السكة الصحيحة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort