وزيرة التعليم الألمانية تشيد بـ”نضال” نساء إيران وأفغانستان

أشادت وزيرة التعليم الألمانية، بيتينا فاتسينغر، بجهود المرأة في إيران وأفغانستان، مؤكدةً أن التعليم يلعب دورًا مركزيًا في النهوض بحركات حقوق المرأة و”النضال” من أجل التحرر.

وأكدت شتارك فاتسينغر التي تحدثت في كلمة إلى جانب الناشطة الإيرانية المعارضة مسيح علي نجاد على هامش اجتماع مؤسسة “أكسل سبرينغر” للحرية، وعدد من الناشطين السياسيين والمدنيين الآخرين، أن الخطوة الأولى لدعم المرأة الإيرانية هي دعم الأصوات المختلفة وإبلاغ المجتمع الدولي عن الانتهاكات لحقوق الإنسان وحقوق المرأة في البلاد.

وقالت وزيرة التعليم الألمانية، والتي هي أيضًا مساعدة زعيم الحزب الديمقراطي الحر الألماني أنه ينبغي للمرء دائمًا اتخاذ موقف واضح وشفاف بشأن الإجراءات التي تنتهك حقوق الإنسان وحقوق المرأة.

من جانبها أعربت الناشطة الإيرانية علي نجاد في كلمتها، عن تقديرها لجهود برلين في دعم النساء في إيران وأفغانستان، قائلةً أن النساء في البلدين يقاتلن ضد “عدو مشترك” وهو الفصل العنصري بين الجنسين.