وزارة الصحة في غزة تعلن مقتل 60 شخصاً خلال 24 ساعة

مع اقتراب الحرب الدائرة في قطاع غزة من إتمام شهرها الثامن، لا تزال أعداد الضحايا تتزايد يوماً بعد آخر، سيما مع فشل كل جهود الوساطة المبذولة حتى الآن في التوصل إلى اتفاق يفضي إلى وقف لإطلاق النار.

وزارة الصحة بقطاع غزة أفادت بمقتل 60 فلسطينياً وإصابة 220 آخرين جراء قصف إسرائيلي على القطاع خلال 24 ساعة.

الوزارة أضافت في بيان الأحد أن ما لا يقل عن 36439 فلسطينياً قتلوا وأصيب أكثر من 82600 آخرين بالقصف الإسرائيلي منذ السابع من تشرين الأول /أكتوبر الماضي، مشيرة إلى أن هناك عدداً من الضحايا لا يزال تحت الركام وفي الطرقات.

وسائل إعلام أشارت إلى سقوط قتلى وجرحى، فجر الأحد، في قصف إسرائيلي تركز على مدينتي غزة ورفح، بالإضافة إلى مخيمي النصيرات والمغازي.

المصادر أوضحت أن غارة إسرائيلية استهدفت منزلاً في حي الدرج شرق مدينة غزة، بينما استهدفت أخرى منزلاً بالبلدة القديمة، وطال قصف مدفعي محيط الكلية الجامعية بحي الصبرة جنوب المدينة، ما أسفر عن مقتل وإصابة عدة أشخاص.

وفي جنوب القطاع، استهدف قصف إسرائيلي حي البرازيل في مدينة رفح ما أدى إلى وقوع عدد من الإصابات وتدمير عدة منازل.

كما قصف الجيش الإسرائيلي منطقة الزهراء ومخيمي النصيرات والمغازي وسط قطاع غزة، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة بين الجيش الإسرائيلي وعناصر حماس على محور “نتساريم” حسب ما أفادت وسائل إعلامية.