وزارة الخارجية السودانية تؤكد وجود اتصالات مع إسرائيل

بعد البيان المشترك الإماراتي مع الولايات المتحدة وإسرائيل، وإعلان مباشرة العلاقات الثنائية بين تل أبيب وأبوظبي، سارعت دول عربية أخرى إلى اختيار مسار تطبيع العلاقات مع إسرائيل.

المتحدث باسم وزارة الخارجية السودانية حيدر بدوي صادق وفي تصريحاتٍ صحفيةٍ أكد وجود اتصالاتٍ مع إسرائيل بشأن إمكانية تطبيع العلاقات بين الجانبين، واصفاً خطوة الإمارات بالخطوة الشجاعة والجريئة.

بدوي أوضح أن تطبيع العلاقات مع إسرائيل يساهم في وضع البلاد العربية على المسار الصحيح لبناء السلام المستدام.

نتانياهو: كل المنطقة ستستفيد من السلام بيننا وبين السودان
في السياق، رحب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، بالتصريحات السودانية، قائلاً إن إسرائيل والسودان وكل المنطقة ستستفيد من السلام بين البلدين.

نتانياهو ذكر على حسابه الرسمي في تويتر أن إسرائيل والسودان والمنطقة بأسرها ستربح من اتفاقية السلام، وتستطيع أن تبني معاً مستقبلاً أفضل لجميع شعوب المنطقة، مضيفاً أنه سيقوم بكل ما يلزم من أجل تحويل هذه الرؤية إلى حقيقة واقعة، بحسب تعبيره.

ووصف بيان مكتب نتانياهو موقف وزارة الخارجية السودانية بـالقرار الشجاع، الذي اتخذه رئيس مجلس السيادة السوداني والذي دعا للعمل على تعزيز العلاقات بين البلدين.

وكان مسؤولون إسرائيليون قالوا في شباط/ فبراير إن إسرائيل والسودان اتفقا على التحرك نحو إقامة علاقات طبيعية لأول مرة خلال اجتماع بين رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وعبد الفتاح البرهان، رئيس مجلس السيادة السوداني، في أوغندا.

قد يعجبك ايضا