وزارة الخارجية السعودية: الحكم في قضية اغتيال الحريري بداية لتحقيق العدالة

 

بعد طول انتظار أصدرت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان والتي تأسست في العام ألفين وتسعة، حكمها في قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري، والتي أدانت عنصراً من حزب الله في جريمة الاغتيال، تبعته تصريحات من بعض الأطراف الإقليمية والدولية.

وزارة الخارجية السعودية ذكرت أن الحكم الصادر يمثل ظهوراً للحقيقة وبداية تحقيق العدالة بملاحقة المتورطين وضبطهم، بحسب ما نقلت عنها وكالة الأنباء السعودية.

الوزارة قالت إن السعودية بدعوتها لتحقيق العدالة ومعاقبة حزب الله وعناصره، تؤكد ضرورة حماية لبنان والمنطقة والعالم من ممارسات هذا الحزب، الذي يعتبر بحسب وصفها أداة النظام الإيراني.

الخارجية: الحكم يثبت أن حزب الله متورط في جريمة القتل
من جانبها عقبت وزارة الخارجية الإسرائيلية على الحكم الصادر بالقول، إن حزب الله ارتهن مستقبل اللبنانيين خدمة لمصالح خارجية، مشيرة إلى أن الحزب وأفراده متورطون في جريمة القتل وعرقلة التحقيق.

المتحدث باسم الوزارة قال إن الحشد العسكري لحزب الله وجهوده لإنشاء ترسانة صواريخ دقيقة التوجيه وأفعاله تعرض المنطقة بأكملها للخطر، ودعا دول العالم لاتخاذ إجراءات ضد الحزب لمساعدة لبنان على التخلص منه.

وزير: الحكم في قضية الحريري خطوة نحو تحقيق العدالة
بريطانيا أيضاً رحبت بالحكم في قضية اغتيال الحريري، حيث ذكر وزير الدولة للشؤون الخارجية جيمس كليفرلي أن إدانة عضو في حزب الله اللبناني بالتآمر لقتل رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري في تفجير عام ألفين وخمسة خطوة نحو تحقيق العدالة.

وأبدى الوزير البريطاني تعاطفه مع أهالي الضحايا والمتضررين من التفجير، الذي وصفه بحدث مؤلم آخر في تاريخ لبنان، مشدداً على ضرورة محاسبة مرتكبي مثل هذه الفظائع.

قد يعجبك ايضا