وزارة الخارجية الأمريكية: لن نطبع العلاقات مع الأسد في غياب حل سياسي للصراع

أكد متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية في تصريحات إعلامية، أن الولايات المتحدة لن تطبع علاقاتها مع الرئيس السوري بشار الأسد
وقال المتحدث، إن بلاده لن تقوم بتطبيع العلاقات مع نظام الأسد في غياب تقدم حقيقي نحو حل سياسي دائم للصراع، مؤكداً أنهم يوضحون ذلك علناً وسراً مع شركائهم بما في ذلك أولئك الذين يتعاملون مع الحكومة السورية.

وأشار المسؤول الأمريكي إلى أن الحل السياسي المنصوص عليه في قرار مجلس الأمن رقم اثنين وعشرين أربعة وخمسين يبقى هو الحل الوحيد القابل للتطبيق للصراع السوري، مؤكداً أنهم يعملون مع حلفائهم والأمم المتحدة لتنفيذ القرار.

وجاءت تصريحات المسؤول الأمريكي تعليقاً على حديث للرئيس السوري بشار الأسد كشف فيه عن لقاءات مع مسؤولين أمريكيين بين الحين والآخر.