وحدات مرأة شنكال تتوجه إلى الرقة

أصدرت “وحدات المرأة شنكال”  بياناً أكدن فيه أن مقاتلاتهن بصدد التوجه إلى مدينة الرقة للمشاركة في تحرير النساء الإيزيديات المختطفات من قبل تنظيم داعش الإرهابي.

وأشار البيان “أن الآلاف من النساء الإيزيديات خُطفن إثر مجزرة 3 آب 2014، والعديد من تلك النسوة تعرضن للبيع في أسواق الموصل والرقة والمدن الأخرى”.

وقالت “المرأة شنكال” بأننا قطعنا على أنفسنا عهداً بالقتال والمحاربة  في أي مكان ليس شنكال “سنجار” فحسب بل في أي بقعة أخرى توجد فيها نساء إيزيديات من أجل ضمان حريتهن”.

وأشارت “المرأة شنكال” بأنها تسعى إلى تحرير وحماية النساء الإيزيديات، مؤكدة بأنها ستشارك في “المعركة الكبرى” لتحرير الرقة، حيث جاء البيان “سنشارك في معركة تحرير الرقة جنباً إلى جنب مع وحدات حماية المرأة، وسنواصل النضال ونبذل كل ما بوسعنا لأننا الأمل الوحيد للنساء المختطفات وجميع النساء المضطهدات”.

هذا ويذكر أن النساء الإيزيديات في شنكال “سنجار” تعرّضن للكثير من الاضطهاد واعتداءات ممنهجة  ووحشية لا تمس للإنسانية بصلة، وقد وثّقت منظمة هيومن رايتس ووتش ومنظمة العفو الدولية 2015 إنه منذ أنْ بدأ داعش هجوماً على شنكال “سنجار” في أغسطس 2014،  تعرّض المئات من النساء والفتيات الإيزيديات إلى الأسر والاغتصاب والتعذيب، وأن المئات منهن إلى حدِّ الآن في عِداد المفقودين.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort