وثائق مسرّبة: تركيا تطمس أدلة تثبت تزويدها داعش بالأسلحة

يومًا بعد يوم، تتأكّد العلاقة الوثيقة بين النظام التركي وتنظيم داعش الإرهابي، ومدى الدعم الذي خصّ به الحزب الحاكم في أنقرة التنظيم الإرهابي على مدى السنوات الماضية.

موقع نورديك مونيتور السويدي، نشر، تقريراً يحوي وثائقَ مسربةً من ملفات المحكمة الجنائية العليا الثالثة والعشرين في أنقرة يتضمن نشاط مخابرات النظام التركي.

التقرير كشف أن انفجاراتٍ جرى تدبيرها في بعض المستودعات العسكرية لجيش النظام التركي، توزّعت ما بين مدينتي أفيون وأورفا بتركيا ومواقع بشمال جزيرة قبرص وذلك لمحو آثار مختلف أنواع الأسلحة التي قدمها النظام التركي إلى تنظيم داعش.

ويأتي ذلك بعد تقاريرَ نشرتها صحفٌ تركية أكّدت تزويد النظام التركي للتنظيم الإرهابي بالأسلحة من خلال العثور على ذخيرةٍ تحمل علامةَ التصنيع التركية الرسمية على ذخيرة داعش.

الوثائق المسرّبة: تركيا زودت الإرهابيين بمكونات لإنتاج غاز السارين

قائمةُ تسريباتِ المحكمةِ اتّسعت لتشمل تحقيقًا جنائيًا فُتح عام ألفين وثلاثة عشر، بشأن شبكة القاعدة في تركيا، كشف أنّ الإرهابيين حصلوا من النظام التركي على مكوّنات لإنتاج غاز السارين.

وخلص تحقيقٌ استقصائيّ للموقع السويدي الشهر الماضي إلى أنّ رئيس النظام التركي رجب أردوغان قدم الحماية القانونية لخليةٍ تابعةٍ لتنظيم القاعدة ومنظّمة أخرى متورِّطةٌ معها على صلةٍ بالخليّة وبجهاز الاستخبارات للنظام تعملان في سوريا وليبيا والقوقاز انطلاقا من الأراضي التركية.

قد يعجبك ايضا