واشنطن: ليس لدينا ما نصححه بشأن زيارة بيلوسي إلى تايوان

قال البيت الأبيض، الجمعة إن الولايات المتحدة ليس لديها ما تصححه فيما يتعلق بزيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إلى تايوان. جاء ذلك في أعقاب تصريحات مسؤول صيني بأن على واشنطن أن تصحح “أخطائها”.

وقال المتحدث باسم الأمن القومي للبيت الأبيض جون كيربي للصحفيين في إفادة إنه يرغب في انحسار حدة التوتر مع الصين على الفور لكن خطوة بكين لتعليق بعض قنوات الاتصال تحرك ينم عن عدم المسؤولية.

وقال كيربي إنه يمكن للصينيين القيام بالكثير لخفض التوتر من خلال وقف مناوراتهم العسكرية الاستفزازية وتهدئة اللهجة.

وأكد أن الولايات المتحدة ستواصل اتصالاتها العسكرية على أعلى مستوى مع الصين رغم اعلان بكين تعليق اتفاقات تعاون عدة تشمل هذا المجال أيضا.

وشجب كيربي قرار بكين تعليق التعاون في مجالات عدة من بينها التغيّر المناخي.

وقال كيربي إن الصين تعتقد أنها تعاقب الولايات المتحدة بإغلاق قناة الاتصال، مضيفا إنهم في الواقع يعاقبون العالم بأسره لأن أزمة المناخ لا تعترف بالحدود الجغرافية، مشددا على أنها حقا أزمة عالمية ووجودية.

وتابع كيربي أن أكبر مصدر للانبعاثات في العالم يرفض حاليا الانخراط في خطوات أساسية ضرورية لمكافحة أزمة المناخ التي تؤثر في الواقع على شركائنا من خلال ارتفاع مستوى مياه البحر في جزر المحيط الهادئ ومن خلال الحرائق في مختلف أنحاء أوروبا.

والجمعة أعلنت بكين تعليق التعاون مع الولايات المتحدة في مجالات عدة بينها التغيّر المناخي ومكافحة المخدرات كما والمحادثات العسكرية، بعد تصاعد التوتر بين البلدين على خلفية زيارة رئيسة مجلس النوب الأمريكي نانسي بيلوسي لتايوان التي تعتبرها الصين جزءا لا يتجزأ من أراضيها.

ومنذ الخميس تنفّذ الصين مناورات عسكرية ضخمة في محيط تايوان دانتها الولايات المتحدة وغيرها من الحلفاء الغربيين.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort