واشنطن تهدد بإجراءات صارمة إذا لم يتوقف العنف

هددت الولايات المتحدة، باتخاذ المزيد من الإجراءات ضدّ حكومةِ جنوب السودان إذا لم تضع حداً للعنف، وتسمح لقوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة بأداء مهامها.
وقالت رئيسة الوفدِ الأمريكي في الأمم المتحدة، نيكي هيلي، بعد شهرٍ من زيارةٍ قامت بها لجنوب السودان، واجتمعت خلالها مع الرئيس، سلفا كير، في العاصمةِ جوبا لمجلس الأمن، “الكلمات لم تعد كافية”.
وأضافت أن “الولايات المتحدة مستعدَّة لاتخاذِ إجراءاتٍ إضافية ضدَّ الحكومةِ أو أيِّ طرف، بسببِ هذه المسألة إذا لم يعملوا لإنهاءِ العُنفِ وتخفيفِ المُعاناةِ في جنوب السودان”.
وفي سبتمبر/ أيلول، فرضت إدارةُ ترامب، عقوباتٍ على اثنين من كبارِ المسؤولينَ في جنوب السودان، وقائدِ الجيش السابق، لأدوارهم في الحرب الأهلية والهجماتِ على المدنيين.
ويرجح أن تستخدم روسيا حق النقض في حال فرضت واشنطن عقوباتٍ على جنوب السودان.

قد يعجبك ايضا