واشنطن تعتزم فرض عقوبات على أنقرة لشرائها منظومة إس-400 الروسية

في خطوة كانت منتظرة، أكدت أربعة مصادر من بينها مسؤولان أمريكيان لرويترز أن الولايات المتحدة تستعد لفرض عقوبات على النظام التركي بسبب استحواذه العام الماضي على أنظمة دفاع جوي روسية من طراز إس – أربعمئة، وهي خطوة من المرجح أن تفاقم علاقات واشنطن مع أنقرة.

وقالت المصادر إن الخطوة التي من المرجح أن تعقد بشدة علاقات النظام التركي مع الإدارة القادمة للرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، يمكن الإعلان عنها في أي يوم، مشيرة إلى أن العقوبات ستستهدف رئاسة إدارة الصناعات الدفاعية ورئيسها إسماعيل دمير.

ويمكن لوزارة الخارجية الأمريكية توسيع نطاق العقوبات المخططة ضد النظام التركي، لكن المصادر أكدت أن الإعلان عن العقوبات في شكلها الحالي بات وشيكاً.

ومن المقرر فرض العقوبات تحت قانون مواجهة خصوم أمريكا من خلال عقوبات “كاتسا” الصادر في عام 2017، والذي تم فرض عقوبات بموجبه على روسيا وإيران وكوريا الشمالية.

الليرة تسجل انخفاضاً جديداً بعد تسريبات عن عقوبات أمريكية وشيكة
هذا وتراجعت الليرة التركية بعد التسريبات التي تحدثت عن فرض عقوبات أمريكية وشيكة على أنقرة، لتسجل انخفاضاً جديداً وصلت إلى 1.25 بالمئة، وقد تضر العقوبات الأمريكية بالاقتصاد التركي الذي يعاني بالفعل من تضخم وتباطؤ ناجم عن فايروس كورونا، كما أن الاحتياطيات الأجنبية مستنفدة بشدة في البلاد.

وأعلن مشرعون أمريكيون في الرابع من كانون الأول/ ديسمبر الحالي، عن نسخة نهائية لمشروع قانون الإنفاق الدفاعي السنوي الضخم، والذي من شأنه أن يفرض عقوبات فورية على النظام التركي بسبب شرائه لنظام الدفاع الجوي الروسي إس أربعمئة.

قد يعجبك ايضا