واشنطن تحذر النظام التركي من عواقب “وخيمة” حال تفعيل إس-400

بعد أن أظهرت تقارير ومقاطع فيديو عديدة، إطلاق صاروخ على ساحل في تركيا، والذي يبدو أنه كان اختباراً لمنظومة الدفاع الجوي الروسية إس 400، دانت الولايات المتحدة الأمريكية تشغيل النظام التركي المنظومة، محذرة من عواقب وخيمة محتملة لعلاقة واشنطن الأمنية مع أنقرة إذا قامت بتفعيل هذا النظام الصاروخي الروسي.

المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، مورغان اورتاغوس، قالت في بيان إن الولايات المتحدة أكدت لتركيا على مستويات عالية أن شراء أسلحة روسية خاصة مثل منظومات “إس-400” للدفاع الجوي أمر غير مقبول.

أورتاغوس حذرت أنقرة من تشغيل هذه المنظومات، كما شددت على التداعيات المحتملة والوخيمة للعلاقات الأمريكية التركية في مجال الأمن.

في السياق، دعا من جديد عضوان في مجلس الشيوخ الأمريكي إدارة الرئيس دونالد ترامب إلى فرض عقوبات على النظام التركي بعد تداول أنباء التجارب المزمعة الأسبوع الماضي.

هذا وأكدت وسائل إعلام روسية، في وقت سابق، أن أنقرة اختبرت منظومة إس-400، حيث شوهدت ألسنة دخان في مدينة سينوب الساحلية، التي أصدر النظام التركي إشعاراً، يوم الخميس، يحظر المرور عبر المجال الجوي فيها لإجراء اختبارات الإطلاق.

وتسلم النظام التركي في 2019 منظومات “إس-400″، ما تسبب بأزمة في العلاقات مع الولايات المتحدة الأمريكية التي رفضت الصفقة، لأنها لا تتماشى مع نظام الدفاع في حلف الناتو.

وبدأت واشنطن، في يوليو الماضي، تعليق مشاركة أنقرة في برنامج مقاتلات الشبح إف-35 ردا على إصرار الأخيرة إستكمال صفقة الصواريخ الروسية وهددت بفرض عقوبات موجعة في حال إتمام الصفقة وتفعيلها.

قد يعجبك ايضا