واشنطن تايمز: حزب الله يحول مطار بيروت إلى مركز تهريب إيراني

في تقريرٍ لواشنطن تايمز الامريكية، كشفت عن تحويل حزب الله اللبناني المدعوم إيرانياً مطار رفيق الحريري الدولي في العاصمة اللبنانية بيروت، لمركزٍ لتهريب المخدارت والسلاح والمقاتلين، بما يخدم طهران، موضحةً استغلالهُ لنفوذهِ في لبنان، من أجل تسهيلِ سفرِ المسلحين الإيرانيين لمناطقِ الصراع الملتهبة، مثل سوريا إلى إيران وبالعكس.

وجاءَ ذلك بعد أن أعلنت السفارة اللبنانية في طهران، أنه ومن أجلِ تسهيل سفر الإيرانيين من وإلى لبنان، سيتمُ إلغاءُ ختمِ جوازات سفرهم لدى دخولهم أو خروجهم من مطار بيروت.

يذكر أن الحرس الثوري الإيراني يرسل مسلحيه لعدد من دول المنطقة، لتأجيجِ الصراع وخلقِ حالةٍ من عدم الاستقرار، بالاضافةِ للتدخلِ في شؤون الدول لتعقيدِ الازمات، مثل ما يحدثُ في سوريا والعراق واليمن.

يأتي ذلك بعدَ توريطِ حزب الله لنفسه في الصراع السوري، وإدراجهِ على قوائم الإرهاب من قبل مجلس التعاون الخليجي والجامعة العربية، حيث لجأ الحزب لتمويلِ تلكَ الحرب ومساعدة إيران في العقوبات الأمريكية التي فرضت عليها، من خلالِ مصادرَ تمويلٍ مختلفة، شكلت المخدارت الجزءَ الاكبرَ منها.

وكانت إيران الممول الرئيس للحزب وأنشطته منذ التأسيس، لكن العقوبات الامريكية المفروضة عليها شلت اقتصادها وعطلت كثيراً من قدراتها، وأدخلتها في صراعٍ وتوترٍ داخلي.

وقد كشف تقريرٌ صدرَ عن مركزِ بروكينغز، أن حزب الله، وتنظيمي القاعدة وداعش، يستغلون المخدرات، صناعةً وتهريباً، في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من أجلِ الحصولِ على العوائدِ المالية لدعم أنشطتهم العسكرية، إلى جانب أهدافٍ أخرى، حسب ذكرها.

قد يعجبك ايضا