هيئة تحرير الشام الإرهابية تسرق ممتلكات المواطنين قرب سراقب

أقدمت ورشٌ تابعةٌ لهيئةِ تحرير الشام الإرهابيةِ على تفكيكِ معداتٍ صناعيةٍ وصفائح مباني المنشآتِ الصناعيةِ في المنطقةِ القريبةِ من نقاطِ التماسِ مع قواتِ الحكومةِ السوريةِ على طريقِ سراقب-إدلب.

وأكدَ المرصدُ السوريُّ لحقوقِ الإنسانِ أن عناصرَ الهيئةِ الإرهابية عمدوا إلى سرقةِ إحدى المداجن، ومعداتِ مناشرِ الحجارةِ الواقعةِ في قريةِ معارة معليا غربي سراقب.

وأضافَ المرصدُ أن العناصرَ فككوا ألواحَ الصفيحِ على المنشآتِ الصناعيةِ القريبةِ من نقاطِ التماسِ لبيعها خردةً في أسواقِ إدلب.

وعمدت هيئةُ تحريرِ الشام الإرهابيةُ خلالَ العامِ الفائتِ إلى سرقةِ الممتلكاتِ العامةِ والخاصة، من مشاريعِ سدِّ قسطون، إضافةً لتفكيكِ محطةِ زيزون الحراريةِ في سهلِ الغاب، شمال غرب حماه.

قد يعجبك ايضا