هيئة تحرير الشام الإرهابية تستهدف قوات الحكومة في محور سراقب

شنت عناصرُ هيئةِ تحريرِ الشام الذراعُ السوري لتنظيمِ القاعدةِ الإرهابي، هجوماً على قواتِ الحكومةِ السورية، في محورِ مدينةِ سراقب شرقِ مدينةِ إدلب.

وأكدَ المرصدُ السوري لحقوقِ الإنسان، أن الهجومَ أسفرَ عن تدميرِ آلةِ حفرٍ تابعةٍ لقواتِ الحكومةِ في المنطقة.

وفي السياق، قصفت قواتُ الحكومة، مواقعَ الفصائلِ المسلحةِ التابعةِ للاحتلال التركي، في قريةِ مجازر بريف إدلب التي تتواجدُ فيها نقطةٌ عسكريةٌ للاحتلال التركي، ما أدى لسقوطِ عدة قذائفَ في محيطها.

كما قصفت القواتُ الحكوميةُ بالمدفعية الثقيلة بلدتي البارة وبليون في جبلِ الزاوية بريف إدلب، وبلدة الزيارة في سهل الغاب بريفِ حماة الشمالي الغربي، دون ورودِ معلوماتٍ عن خسائرَ بشرية.

قد يعجبك ايضا