هيئة بريطانية: طاقم سفينة اضطر لتركها قبالة ساحل بحر العرب شرقي اليمن

أعلنت هيئة عمليات التجارة البريطانية اليوم الأحد عن اضطرار طاقم سفينة لتركها قبالة ساحل بحر العرب شرقي اليمن.
وقالَت الهيئة إن رباناً وأفراد طاقم سفينة على بعد 96 ميلا بحرياً جنوب شرقي نشطون في اليمن اضطروا لتركها بعد تسرب المياه إليها بدرجة تعذر احتواؤها مضيفة بأن سفينة مساعدة انتشلت الطاقم بينما لا تزال السفينة المهجورة طافية.

وكانت الهيئة البريطانية، قد أعلنت في وقت سابق أن هجوماً بطائرة مسيرة ألحق أضراراً طفيفة بسفينة تجارية بالبحر الأحمر على بعد خمسة وستين ميلاً بحرياً غربي مدينة الحديدة اليمنية.