هولندا ترفض شكوى رئيس النظام التركي بحق زعيم حزب الحرية

 

لم يتأخر رد لاهاي على شكوى رئيس النظام التركي رجب أردوغان بحق زعيم حزب الحرية في هولندا، الذي أراد التعبير عن رأيه بنشر رسم كاريكاتوري على مواقع التواصل الاجتماعي.

أردوغان وزعيم حزب الحرية اليميني في هولندا فيلدرز

رئيس الوزراء الهولندي، مارك روتي، رفض شكوى قدمها أردوغان في محاكم النظام التركي ضد غيرت فيلدرز، بعد نشره رسماً كاريكاتورياً لرئيس النظام التركي على تويتر.

روتي قال في فيديو بثه التلفزيون الهولندي العام، إن لديه رسالة لأردوغان في غاية البساطة، وهي أن حرية التعبير تعتبر في هولندا من أهم الحقوق، منوهاً أن هذا يشمل الرسوم الكاريكاتورية ومنها تلك التي تمثل سياسيين.

رئيس الوزراء الهولندي أكد أن شكوى بحق شخصية سياسية هولندية، قد تفضي إلى تقييد حرية التعبير أمر غير مقبول، مضيفا أن لاهاي ستنقل أيضاً وجهة نظرها إلى النظام التركي عبر القنوات الدبلوماسية المعهودة، معتبراً أن الشكوى بحق فيلدرز تتجاوز كل الحدود.

وكان النائب الهولندي وزعيم المعارضة، غيرت فيلدرز قد نشر السبت، على تويتر رسماً كاريكاتورياً لأردوغان مع قنبلة على رأسه، وكتب تحته كلمة إرهابي.

 

كما نشر فيلدرز يوم الاثنين صورة لسفينة ترفع العلم التركي وهي تغرق، وكتب تحتها “وداعاً أردوغان”، داعياً حلف الشمال الأطلسي إلى طرد تركيا من الحلف.

وبقيت العلاقات متوترة بين هولندا وتركيا بعد أن أبعدت لاهاي، في 2017، وزيرين للنظام التركي جاءا لدعم أردوغان بحملته الانتخابية في روتردام، حيث اندلعت أعمال شغب.

قد يعجبك ايضا