هجوم مباغت للنصرة والأحرار في ريف الـسلمية الغربي يخلّف7 قتلى من النظام

شنَّت “هيئة تحرير الشام “و”حركة أحرار الشام”، هجوماً مباغتاً وهو الأعنف منذ فترة طويلة، وبدأ من عدّة محاور على حواجز النظام في قرى السطحيات، المزيرعة وخنفيس، أدى لمقتل 8 عناصر من قوات النظام، وجرح 12 آخرين بريف السلمية الغربي، بينما فقدت مواطنة حياتها متأثرة بجراحها نتيجة سقوط صاروخ على الريف الشرقي للمدينة.

وقالت ما يسمى بغرفة عمليات ريف حمص الشمالي (هيئة تحرير الشام وحركة أحرار الشام) في بيان لها، إنهم نفذوا عملية مشتركة ليلاً استهدفت “تلة الملح وحاجز الحزب” في المنطقة الشرقية من ريف حمص الشمالي، وأدت بحسب البيان إلى “مقتل وجرح العشرات من قوات النظام، والاستيلاء على عدد كبير من الأسلحة والذخائر ثم تمكن المهاجمون من الانسحاب إلى مواقعهم”.

وإثر الهجوم، شنّ الطيران الروسي، عدَّة غاراتٍ ليلية على قرى “المجالي، عيدون، الجيسية وتلول الحمر”، بالريف الجنوبي لمدينة حماة.

ونعت صفحات موالية للنظام أن 7 من عناصر “كتائب البعث، الدفاع الوطني، نسور الزوبعة”، قتلوا في الريف الغربي لمدينة السلمية، إضافة لمقتل عنصر آخر في ريف حمص الشرقي.

 

قد يعجبك ايضا