هجوم صاروخي جديد يستهدف منشآت دانة غاز الإماراتية في السليمانية

وسط خلافاتٍ بين الحكومةِ العراقية في بغداد وحكومة إقليم كردستان بشأن تسليمِ إمدادات الخام من النفط والغاز للحكومة الاتحادية عقبَ حكمٍ للمحكمة الاتحادية العليا في شباط /فبراير الماضي، استهدف هجوم صاروخي جديد منشآت تابعة لشركة دانة غاز الإماراتية للطاقة بمحافظة السليمانية في إقليم كردستان.

مصادر أمنية عراقية، أفادت أن الهجوم هو الثالث من نوعه الذي يستهدف منشآت الشركة في العراق خلال أسبوع، مشيرةً إلى أنه لم يسفر عن وقوع أية إصابات أو أضرار.

هذا ولم تعلن أيُّ جهةٍ مسؤوليتها بعد عن الهجمات التي تشهدها المنشآت في حقل ” كور مور ” في محافظة السليمانية.

صالح: قصف حقل “كورمور” استهداف لاستقرار البلاد
في غضون ذلك، قال الرئيس العراقي برهم صالح، إن القصف الصاروخي الذي طال حقل “كور مور” الغازي بقضاء جمجمال بمحافظة السليمانية هو استهداف لاستقرار البلد وضرب للاقتصاد الوطني.

برهم صالح، أشار إلى أنه لا خيار للدولة إلا الوقوف بحزم ضد ما وصفها بالمحاولات الإجرامية الآثمة لضرب استقرار الوطن، مشدداً أنه على جميع القوى الوطنية التكاتف لدعم الأجهزة الأمنية وترسيخ مرجعية الدولة وسيادة القانون.

من جانبه، اتهم المتحدث باسم كتائب “حزب الله” العراقية جعفر الحسيني، مجاميع تسكن طوزخورماتو مرتبطة بمخابرات النظام التركي بالوقوف وراء استهداف حقول النفط والغاز في إقليم كردستان، داعياً إلى ملاحقة المتورطين وتسليمهم للعدالة لينالوا جزاءهم العادل.

يذكر أنه في الأسابيع الأخيرة، استُهدفت مواقع لإنتاج المحروقات في إقليم كردستان بقذائف صاروخية لم تتبنَّ أي جهة إطلاقها، كان أبرزها استهداف مصفاة نفط “كاوركوسك” غربي مدينة أربيل في أيار/ مايو الماضي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort