هجوم صاروخي إسرائيلي على نقاط عسكرية للحكومة السورية جنوبي دمشق

في رابع استهدافٍ منذ بداية العام الجديد، والثاني منذ بداية شباط الجاري، شنَّت إسرائيلُ قصفاً صاروخياً على مواقعَ لقوات الحكومة السورية في محيط العاصمة دمشق، أسفرَ عن أضرارٍ ماديةٍ كبيرة.

وزارة الدفاع التابعة للحكومة السورية أعلنت في بيانٍ على فيسبوك، نقلاً عن مصدرٍ عسكريٍّ في القوات الحكومية، أنّ إسرائيل نفَّذت هجوماً بعدّة صواريخ أرض – أرض من هضبة الجولان المحتل، استهدف بعض النقاط في محيط بلدة زاكية جنوبيَّ دمشق، ما أسفر عن وقوعِ خسائرَ مادية.

المرصد السوري لحقوق الإنسان من جانبه أكّد، أنّ مبنىً واحداً على الأقل للفرقة السابعة مشاة التابعة لقوات الحكومة، الواقعة بين منطقة زاكية وخان الشيخ بريف دمشق الجنوبي الغربي، تعرَّضَ لقصفٍ صاروخيٍّ إسرائيلي قادمٍ من اتجاه الجولان، أسفر عن انفجارٍ ضخمٍ سُمِعَ صداه لمسافاتٍ بعيدة.

ووَفقاً للمرصد السوري، فإنّ الهجوم استهدف اجتماعاً يضمُّ مسؤولينَ أمنيينَ وعسكريين، دون معلوماتٍ عن خسائرَ بشريّة، مضيفاً أنّ سيارات الإسعاف هرعت نحو المنطقة المستهدفة.

وكان عنصرٌ في قوات الحكومة قد قُتِل، وأُصيبَ خمسةٌ آخرون بقصفٍ جويٍّ وبريٍّ إسرائيلي على مواقعَ عسكريةٍ في محيط دمشق في التاسع من شباط/ فبراير الجاري،حيث قالت إسرائيل إنه جاء رداً على صاروخٍ أُطلِقَ من الأراضي السورية.

وشنَّت إسرائيل خلال الأعوام الماضية مئاتِ الضربات الجوية في سوريا، استهدفت خلالها مواقع لقوات الحكومة السورية، وأخرى للفصائل التابعة لإيران وجماعة حزب الله اللبناني، في مسعىً منها لكبح جماح تمدُّد إيران داخل الأراضي السورية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort