هجوم روسي يستهدف ليسيتشانسك والسلطات الاوكرانية تدعو السكان للإخلاء العاجل

تواصلُ القوات الروسية هجماتها العنيفة في إقليم دونباس شرقيَّ أوكرانيا، محرزةً المزيد من المكاسب الميدانية التي باتت تقرّبها أكثر فأكثر من حسم ملفِّ الإقليم وتحقيق أول أهدافها من الحرب المندلعة منذ شباط / فبراير الماضي، رغم تكبّدها خسائرَ فادحة في الأرواح والعتاد.

فبعد أقلَّ من اثنتين وسبعين ساعة على بسط سيطرتها الكاملة على مدينة سيفرودونيتسك في منطقة لوغانسك، بدأت القوات الروسية هجوماً عنيفاً على مدينة ليسيتشانسك المقابلة، التي تعرضت لأضرار كارثية جراء القصف الروسي، وفق ما أفادت به السلطات الأوكرانية.

حاكم لوغانسك سيرهي غايداي، قال إنّ ليسيتشانسك تشهد قصفاً روسيا عنيفاً، داعياً سكان المدينة إلى الإخلاء العاجل، لتجنب أي خسائر في الأرواح، واصفاً الوضع هناك بالصعب للغاية.

موالون لروسيا: قتيل و3 جرحى بقصف على منطقة لوغانسك

في غضون ذلك، أعلنت القوات الموالية لروسيا مقتل شخص وإصابة ثلاثة آخرين بقصف أوكراني استهدف مدينتي “ستاخانوف وكريمي نايا” في منطقة لوغانسك، خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

جنوباً أفادت وسائل إعلام أوكرانية، بتعرض مناطق واسعة في منطقة زابوريجيا، لقصف روسي، تسبب في انقطاع خدمتي الكهرباء والغاز، فيما طال قصف مماثل مدينة أوديسا الساحلية، ما أسفر عن وقوع عدة إصابات بينهم طفل، وذلك في وقت تحاول روسيا عزل أوكرانيا عن البحر الأسود.

من جانبها قالت وزارة الدفاع الروسية إن قواتها استهدفت مراكز عسكرية للقوات الأوكرانية في منطقة ميكولايف القريبة من أوديسا، ما أسفر عن مقتل عشرات الجنود الأوكرانيين، كما دمرت الأحد مصنعاً لإنتاج ذخيرة راجمات الصواريخ في العاصمة كييف، شمال أوكرانيا، قالت الأخيرة إنه أصاب مبنى سكنياً ما تسبّب بمقتل شخص وإصابة خمسة آخرين.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort