هبوط جديد لليرة التركية أمام الدولار وارتفاع في التضخم

واصلت الليرة التركية هبوطها أمام العملات الأجنبية، وسجَّلت سبعاً وعشرين ليرةً فاصلة اثنين وسبعين للدولار الأمريكي الواحد في تعاملات يوم الإثنين.
وبالتزامن مع انخفاض سعر صرف الليرة أمام العملات الأجنبية، أظهرت بياناتٌ حكومية ارتفاعاً ملحوظاً في مؤشّر أسعار الاستهلاك وسجل معدل التضخّم السنوي زيادةً بنسبة واحدٍ وستين في المئة فاصلة ثلاثةٍ وخمسين لشهر أيلول/ سبتمبر، مسجلاً ارتفاعاً ملحوظاً للشهر الثالث توالياً.

وتوقّع استطلاعٌ أجرته وكالة رويترز أن يسجّل التضخّم في تركيا ثمانيةً وستين في المئة فاصلة خمسة بحلول نهاية العام الحالي، وذلك بعد اتجاه رئيس النظام التركي رجب أردوغان نحو رفع أسعار الفائدة في استدارة على سياساته القديمة القائمة على خفض سعر الفائدة وما تبع ذلك من انهيارٍ لسعر صرف الليرة وتدهورٍ للاقتصاد.

قد يعجبك ايضا