الرئيس اليمني هادي: حكومة التوافق تقترب من التشكيل وعلينا التعاطي بمسؤولية

خطوة مهمة لتخفيف معاناة الشعب اليمني، وتحريك عجلة التنمية بالبلاد، بعد الحرب التي عاشتها لسنوات، من خلال مشاورات لتشكيل حكومة توافقية بناء على اتفاق الرياض الذي تم التوصل إليه مؤخراً.

الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي استقبل رئيس الحكومة المكلف مُعين عبد الملك، بعد استكمال المشاورات السياسية لتشكيل حكومة التوافق المرتقبة بمشاركة المجلس الانتقالي الجنوبي والقوى السياسية، بحسب وكالة “سبأ الرسمية.

ووفقاً للوكالة، فقد ناقش هادي مع الرئيس المكلف مستجدات المشاورات لتشكيل الحكومة وفقاً للاتفاق الذي ترعاه السعودية، مؤكداً دعمه لجهود الحكومة المكلفة.

من جانبه لفت عبد الملك، إلى أنّ إعلان نتائج المشاورات مع القوى السياسية لتسمية ممثليها في الحكومة ستكون خطوة مهمة لتخفيف معاناة اليمنيين وتحريك عجلة التنمية في البلاد.

و خلال لقاءٍ جمع هادي مع عددٍ من هيئة المستشارين، شدد على أن وضع البلاد يمر بمرحلة حرجة، لافتاً إلى ضرورة التعاطي بمسؤولية وتجاوز التحديات.

بدورها كشفت مصادر حكومية، أن المشاورات انتهت بالفعل ولم يتبقَّ سوى صدور قرارٍ جمهوري بتشكيل حكومة الشراكة خلال الأيام القادمة.

وبحسب المصادر، فقد أكد الرئيس اليمني على أهمية تنفيذ اتفاق الرياض، لتحقيق الهدف الوطني المشترك في بناء الدولة الاتحادية العادلة وهزيمة مشروع النظام الإيراني في اليمن والمنطقة.

وتضم حكومة الشراكة المرتقبة أربعاً وعشرين حقيبة وزارية فقط بالمناصفة بين المحافظات الشمالية والجنوبية، وفقاً للاتفاق.

قد يعجبك ايضا