نيويورك تايمز: فقر وارتفاع غير مسبوقٍ لأسعار السلع في سوريا

 

يوماً بعد يوم، تتدهور الأوضاع المعيشية والاقتصادية في المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة السورية، تزامناً مع وصول الليرة السورية لأدنى مستوياتها.

تقريرٌ لصحيفة” نيويورك تايمز” الأمريكية، كشفت فيه عن مدى سوء الأوضاع التي يعاني منها السوريون في مناطق الحكومة السورية، والارتفاع الجنوني في أسعار المواد والسلع الغذائية.

الصحيفة الأمريكية، نوهت إلى أن أسعار المواد الغذائية، ازدادت أكثر من الضعف في العام الماضي، وأدى ذلك إلى انخفاض الدخل الحقيقي للأفراد وضعف القوة الشرائية، وسط ارتفاع أسعارٍ غيرِ منضبطٍ لكلِّ متطلبات المعيشة من غذاءٍ وطبابةٍ وخدماتٍ مختلفة.

هذا ويمرّ الاقتصاد السوري حاليّاً في أسوأ مراحله منذ عام 2011، فقد هبطت الليرة السورية هذا الشهر إلى أدنى مستوياتها على الإطلاق مقابل الدولار الأمريكي، ما أدّى إلى انخفاض قيمة الرواتب وارتفاع تكلفة الواردات.

وقد حذّر برنامج الأغذية العالمي في وقتٍ سابق أن ستين في المئة من السوريين، معرضون لخطر المجاعة، وهو أعلى رقم تم تسجيله على الإطلاق منذ بداية الأزمة في البلاد.

قد يعجبك ايضا