نيجيرفان بارزاني: قتل متظاهري العراق “جريمة فاضحة”

 

وابلٌ من الإدانات تتلقاها الطبقة الحاكمة في العراق، سواء على المستوى المحلي أو الدولي، إثر أحداث العنف الأخيرة التي شهدتها ساحات التظاهر في البلاد.

رئيس إقليم كردستان، نيجيرفان بارزاني، أدان الاستمرار باستخدام العنف ضد المتظاهرين، مشيراً إلى أن التظاهرات السلمية المدنية حق دستوري مكفول.

البارزاني قال إن قتل المتظاهرين واستخدام القوة لترهيبهم وتفريقهم، جريمة فاضحة وسلب للحرية، مشدداً على أن مطالب المواطنين لا يمكن قمعها ولا معالجتها باستخدام القوة.

رئيس الإقليم جدد دعمه للمطالب المشروعة للمتظاهرين، كما دعا إلى حسم عملية تشكيل الحكومة الجديدة بأسرع وقت.

السفارتان الأمريكية والفرنسية تدينان الهجوم على المتظاهرين بالنجف

من جهتها، أدانت السفارة الأمريكية في بغداد، ما وصفته بـ”الهجوم الوحشي” ضد المتظاهرين في محافظة النجف، داعيةً الحكومة العراقية إلى وضع حد للعنف ضد المحتجين.

وبدوره، دعا وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، إلى السماح للمحتجين السلميين بالتظاهر ضد النفوذ الإيراني، وطالب الحكومة العراقية بتقديم قتلة المتظاهرين إلى العدالة.

السفارة الفرنسية في العراق، أدانت أيضاً سقوط قتلى وجرحى بين المحتجين بمحافظة النجف، ودعت الحكومة وقوات الأمن العراقية إلى حماية التجمعات السلمية وفقا لما كفله الدستور العراقي.

قد يعجبك ايضا