نوري محمود: نأخذ تهديدات أردوغان ضد المنطقة على محمل الجد

تعليقاً على التهديدات الأخيرة لرئيس النظام التركي رجب أردوغان ضد مناطق شمال وشرق سوريا، أكد المتحدث باسم وحدات حماية الشعب نوري محمود لرويترز أنهم يأخذون تلك التهديدات على محمل الجد.

محمود أكد أنه على التحالف الدولي وأمريكا وروسيا الالتزام بالوعود التي قطعوها تجاه هذه المناطق، كما يجب أن يكون لوجودهم جدوى، بمعنى أن يوقفوا هجمات الاحتلال التركي المتكررة على أبناء هذه المناطق.

وبشأن التقارير التي توقعت أن تكون مدينة كوباني هدفاً محتملاً لهجمات الاحتلال التركي، قال المتحدث باسم وحدات حماية الشعب إن كوباني تمثل قيمة انتصار عالمي في الحرب على الإرهاب، وأنهم بلا شك سيفعلون ما يلزم للدفاع عن المنطقة.

لكن دارين خليفة المحللة المعنية بشؤون سوريا في مجموعة الأزمات الدولية، قالت إنها لا ترجح حدوث هجوم على كوباني، مشيرة إلى أن الاحتلال التركي سيتعثر إذا أقدم على ذلك، لأنه سيؤدي إلى تغيرات سكانية كبيرة، الأمر الذي سيؤدي إلى ردود فعل قوية ناتجة عن تهجير سكانها الكرد.

وبعد يومين من تهديدات أردوغان، زعمت صحيفة يني شفق التابعة للنظام التركي أن الهدف الأهم لجيش الاحتلال التركي والفصائل الإرهابية التابعة له سيكون بلدة تل رفعت الواقعة شمال مدينة حلب.

لكن دارين خليفة قالت إن من غير الواضح ما إذا كان أردوغان يتحدث عن الهجوم في تل رفعت أو في مناطق أبعد إلى الشرق.

والاثنين الماضي، قالت قوات سوريا الديمقراطية أن التصعيد واستعراض القوة من قبل الاحتلال التركي يأتي في سياق محاولاته لضرب استقرار المنطقة وإعادة تنشيط فلول تنظيم داعش الإرهابي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort