نهاية عام فوضوية في أمريكا مع رفض ترامب إقرار حزمة المساعدات

تشهدُ الحكومةُ الأمريكيةُ نهايةً فوضويةً للعام الجاري، بعدما أدى رفضُ الرئيسِ دونالد ترامب إقرارَ حزمةٍ ماليةٍ بقيمةِ 2.3 تريليون دولار إلى خسارةِ ملايينِ العاطلينَ الأمريكيينَ مزايا إعاناتِ البطالة.

ومارسَ مشرّعونَ من الحزبينِ الديمقراطي والجمهوري ضغوطاً على ترامب، لدفعهِ لإقرارِ حزمةِ المساعداتِ وتمويلِ الحكومةِ التي أقرّها الكونغرس، الأسبوع الماضي.

وطالبَ ترامب بأن يغيّرَ الكونغرس مشروعَ القانون؛ ليزيدَ حجمَ المساعداتِ الماليةِ التحفيزيةِ للأمريكيينَ المتضررينَ من آثار الوباءِ من ستمئةٍ إلى ألفي دولار.

وإذا لم يوقّع ترامب على التشريعِ فإن إغلاقاً جزئياً للأنشطةِ الحكوميةِ سيبدأ يومَ الثلاثاء؛ ممّا سيعرّضُ دخولَ ملايين الموظفينَ للخطر ما لم يتدخلَ الكونغرس بإجراءٍ مؤقت.

قد يعجبك ايضا