نهائي مرتقب بين بايرن ميونيخ وسان جيرمان في الشامبيونزليغ

تتجه أنظار عشاق كرة القدم العالمية صوب العاصمة البرتغالية لشبونة وبالتحديد لملعب النور الذي سيحتضن نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بين فريقي بايرن ميونخ الألماني ونظيره باريس سان جيرمان الفرنسي.
بايرن ميونخ وصل للنهائي بعد مسيرة متميزة جداً في البطولة، بدأها بتصدر المجموعة الثانية في دور المجموعات بتحقيقه للعلامة الكاملة ثماني عشرة نقطة من ثماني عشرة ممكنة بفوزه في المباريات الست، وبالدور الثاني نجح العملاق البافاري في تخطي عقبة تشيلسي الإنكليزي ذهاباً وإياباً وبسبعة أهداف مقابل هدفٍ واحد، ثم واصل تألقه بالبطولة باكتساحه للعملاق الإسباني برشلونة بثمانية أهداف لهدفين في دور الثمانية، أتبعه بالفوز العاشر في نصف نهائي المسابقة على ليون بثلاثية بيضاء، وخلال تلك المباريات، سجل عملاق بافاريا اثنين وأربعين هدفاً في المقابل اهتزت شباكه ثماني مرات فقط، وبناء عليه من المرجح أن يدخل فريق المدرب هانز فليك المواجهة وعينه على الانتصار؛ ليكمل سلسلة التميز والتألق في طريقه للفوز باللقب السادس في تاريخه معولاً على مجموعة لاعبيه المميزين، وفي مقدمتهم توماس مولر وهداف الفريق البولندي روبيرتو ليفاندوفسكي .
على الضفة المقابلة، شق باريس سان جيرمان، طريقه للنهائي بكل جدارة من خلال تزعمه للمجموعة الأولى بتحقيقه لخمسة انتصارات وتعادل واحد، وفي ثمن النهائي تبادل الفوز مع بوروسيا دورتموند الألماني ذهاباً وإياباً ليصعد لربع النهائي بمجموع المباراتين وبثلاثة أهداف لهدفين، وفي دور الثمانية تخطى بصعوبة عقبة فريق آتلانتا الإيطالي بهدفين لهدف، ثم عبر للنهائي على حساب لايبزيغ الألماني وبثلاثة أهداف نظيفة، ليسجل الفريق حتى وصوله للمشهد الختامي، خمسة وعشرين هدفاً فيما استقبلت شباكه خمسة أهداف فقط.
ويمني العملاق الفرنسي النفس بالعودة إلى العاصمة الفرنسية باريس ومعه الكأس ذات الأذنين الكبيرتين ليزيد من أنوارها وبريقها، لذلك سيدخل المواجهة رافعا شعار الفوز بلقب أمجد الكؤوس الأوروبية، للمرة الأولى في تاريخه، معتمدا على مثلث الخطر الهجومي المرعب بقيادة البرازيلي نيمار دا سيلفا والفرنسي كيليان مبابي والأرجنتيني أنخل دي ماريا بمساندة خطيّ الوسط والدفاع المميزينِ.

قد يعجبك ايضا