نصر الله: عناصر داعش الذين خرجوا من القلمون لن يغيروا شيئاً في المعركة

لبنان نصر الله داعش

قال الأمين العام لحزب الله اللبناني “حسن نصر الله” في بيانٍ له، إن الاتفاق الذي قضى بنقل عدد من عناصر تنظيم “داعش” وعائلاتهم من جرود القلمون إلى دير الزور تم بنقلهم من أرض سورية إلى أرض سورية.

جاء ذلك رداً على الانتقادات العراقية لهذه الاتفاقية حيث قلل من خطورة هؤلاء العناصر قائلاً أن غالبيتهم من السوريين وأن “عددهم 310 من المسلحين المهزومين المنكسرين الفاقدين لإرادة القتال لن يغيروا شيئاً في المعركة”.

وكان المئات من عناصر تنظيم “داعش” الإرهابي انسحبوا الاثنين من المنطقة الحدودية بين لبنان وسوريا، بناء على اتفاق يتيح لهم الذهاب إلى مدينة البوكمال في محافظة دير الزور، التي يسيطر عليها التنظيم الإرهابي في شرق سوريا، مما أثار غضب العراقيين وانتقاد الأمريكيين، حيث انتقد مبعوث الرئيس الأمريكي الخاص لدى التحالف الدولي لمحاربة التنظيم “بريت ماكغورك” هذه الاتفاقية وقال في تغريده له “يجب قتل إرهابيي تنظيم الدولة الإسلامية في الميدان، وليس نقلهم على متن حافلات عبر سوريا نحو الحدود العراقية دون موافقة العراق”.

 

 

قد يعجبك ايضا