نصائح لتجنب إشعاع الهاتف الذكي

لم يتوصل العلماء إلى رأي موحد بشأن كيفية تأثير إشعاع الهاتف الذكي في صحة الإنسان. ولكن يعتقد أن الضرر ناتج عن الإشعاع الكهرومغناطيسي أثناء التكلم أو عندما يكون الهاتف بجانب الشخص.

ويشير الدكتور مارات ياكوبوف،  أخصائي طب وجراحة الأعصاب، إلى أنه كلما زاد استخدام الهاتف الذكي أو وجوده بالقرب من الإنسان، تزداد خطورته على الصحة.

وقال، “نتيجة للاستخدام المستمر للهواتف الذكية، وهذا يعني زيادة التأثير السلبي للإشعاع الكهرومغناطيسي في الأنسجة الحية للجسم البشري، يمكن أن يشعر الشخص بالصداع والنعاس في وقت النهار، وزيادة التهيج والإرهاق”.

وينصح الدكتور، من أجل تقليل التأثير السلبي للهاتف الذكي في جسم الإنسان، بعدم استخدامه كثيرا وعدم تقريبه من الرأس خلال التحدث، ووضعه بعيدا عن مكان الجلوس. ويفضل اختيار أجهزة ذات طاقة أقل وعدم حمله في الجيب. ومن الضروري تقليص مدة المكالمات، ووقف تشغيله ليلا.

قد يعجبك ايضا