نساء لبنانيات يحلقن عالياً مع تدريب مزيد منهن للعمل كقائدات طائرات

اختراق نسوي جديد لمجال يهيمن عليه الذكور، بعد أن بلغن بأحلامهن الغيوم، وتمكن من قيادة الطائرات التي تقل مدنيين من دولة إلى أخرى، في خطوة تجسد قدرة المرأة في الدخول بشتى المجالات وإثبات جدارتها.

اللبنانية رولا حطيط أصبحت أول امرأة تعمل قائدة طائرة في لبنان، بعد أن تجاوزت العديد من العقبات، لتفتح بذلك الباب أمام مزيد من النساء للانضمام لمستقلي قمرة القيادة، في شركة طيران الشرق الاوسط.
وعلى ذات نهج رولا تسير حاليا إريكا شبير (25 عاما)، وهي مساعد أول وتتدرب حاليا لتصبح قائدة طائرة، كشفت عن تعرضها لذات رد الفعل السلبي الذي تلقته رولا، إلا أنها أبدت شعورها بالسعادة فور قيادتها أولى رحلة لها منذ قرابة السنة.
عمل النساء كقائدات طائرات خلق عند البعض منهن شعور التوتر في بداية الامر، لكن مع تخطي أولى درجات القيادة، راود بعضهن شعور مختلف ولّد حالة الثقة الكبيرة في النفس وأثار حماسها.

قيادة المرأة لقمرة القيادة في الطائرة أظهر دورها في تغيير نهج قد تسير عليه دول لسنوات طويلة، خاصة في مجالات يهيمن عليها الذكور، إذ يعتبر الطيران من أهم مجالات الصناعات الجوية التي تتطلب كوادر ذوي مؤهلات عالية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort