نزوح بعض العوائل السورية من منطقة بشرّي في لبنان خشية أعمال انتقامية

نزحت بعض العوائل السورية من منطقة بشرّي شمالَ لبنانَ خشيةَ أعمالٍ انتقاميةٍ عقِبَ مقتلِ مواطنٍ لبنانيٍّ على يد أحد النازحين السوريين.

وذكر الجيش اللبناني في تغريدةٍ على تويتر، أنّه سيّر دورياتٍ في بشري لإعادة الهدوء إليها بعد التوتّر الذي أعقب مقتل مواطنٍ لبنانيٍّ بطلقٍ ناريٍّ على يد أحد السوريين هناك.

وأكّد الجيش اللبناني أنّ القاتل سلّم نفسه لقوى الأمن الداخلي، فيما لا تزال التحقيقات في ملابسات الحادثة جارية.

هذا وأثارت الواقعة حالةَ غضبٍ عارمةً لأهالي البلدة، الذين أغلقوا الطرقات المؤدية إلى البلدة، وطردوا بعض اللاجئين السوريين، وأحرقوا العديد من منازلهم.

قد يعجبك ايضا