نحو 130 قتيلاً بينهم 4 روس في حلب وإدلب خلال 72 ساعة

في اليوم الثالث على التوالي من التصعيد المتجدد في المنطقة العازلة شمال غربي سوريا، رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان نحو 1800 ضربة جوية وبرية طالت المنطقة خلال 72 ساعة، تركزت بشكل رئيسي على أرياف إدلب الشرقية والجنوبية والجنوبية الشرقية بالإضافة لريفي حلب الغربي والجنوبي.

الطائرات الروسية وطائرات النظام نفذت حوالي 300 غارة جوية، فيما استهدفت قوات النظام المنطقة بأكثر من 1500 قذيفة صاروخية ومدفعية.

الغارات الجوية والقصف المدفعي والصاروخي أسفرت عن استشهاد 28 مدنياً بينهم 8 أطفال بالإضافة لإصابة 75 آخرين بجروح، في القصف الذي طال مدينة إدلب، والمجزرة التي نفذتها الطائرات الروسية في قرية بالا غربي حلب، حيث استشهد خمسة أشخاص من عائلة واحدة بينهم ثلاثة أطفال، بالإضافة لاستشهاد طفلين بغارة روسية في قرية عويجل بالمنطقة ذاتها.

التصعيد الجديد أسفر كذلك عن سقوط نحو 130 قتيلاً من قوات النظام والفصائل المسلحة وهيئة تحرير الشام الإرهابية في المعارك والاستهدافات المتبادلة.

المعارك بين قوات النظام والفصائل المسلحة أسفرت أيضاً عن مقتل أربعة جنود روس، خلال هجوم للفصائل بريف إدلب، فيما أفاد المرصد السوري في وقت سابق، باستشهاد 9 مدنيين وإصابة 30 آخرين بجروح، جراء قصف للفصائل وهيئة تحرير الشام الإرهابية على أحياء خاضعة لسيطرة النظام في مدينة حلب.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort