نجاة رشدي، بموجز صحفي في جنيف، إن المنظمة تأمل في عدم حدوث مجزرة بإدلب،

أعلنت مسؤولة في الأمم المتحدة أن المنظمة الدولية تستعد للتعامل مع تدهور محتمل للوضع في محافظة إدلب السورية، معربة عن أملها في تفادي ذلك

وقالت كبيرة مستشاري المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا للشؤون الإنسانية، نجاة رشدي، بموجز صحفي في جنيف، إن المنظمة تأمل في عدم حدوث مجزرة بإدلب، مشيرةً أن زملاءها يقومون حالياً بمراجعة مستوى جاهزية المنظمة الدولية للتعامل مع أي تطور في المنطقة.

وأعربت رشدي عن قلقها إزاء إمكانية وقوع كارثة ومأساة إنسانية في شمال غرب سوريا.
وتتباحث الأمم المتحدة، في الوقت نفسه، مع كل من روسيا وتركيا والولايات المتحدة، لمعرفة ما إذا كانت موسكو وأنقرة مستعدتين لتجديد تمسكهما بتعهداتهما بشأن إعادة الوضع في منطقة خفض التصعيد في إدلب إلى استقراره، بحسب المسؤولة الأممية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort