نتنياهو: السلام مع الإمارات والبحرين سيكون سلاماً بين الشعوب

اتفاق السلام الذي أبرِم بين إسرائيل وكل من الإمارات والبحرين وصفه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بأنه سيكون مختلفاً، مشدداً على رغبة الشعوب في البلدان الثلاثة بعقد هذه الاتفاقات.

نتنياهو وعد بأن يكون هذا السلام دافئاً واقتصادياً وسياسياً وسلاماً بين الشعوب، مؤكداً أنه اتفق مع ملك البحرين على إقامة علاقات سلام رسمية، إضافة لعلاقات دبلوماسية بين البلدين.

وستوقع البحرين اتفاقية السلام مع إسرائيل في البيت الأبيض، إلى جانب الإمارات الثلاثاء المقبل، حيث سيمثل البحرين وزير خارجيتها عبد اللطيف الزياني، في حين سيوقع من الجانب الإسرائيلي رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

ترحيب باتفاق السلام بين البحرين وإسرائيل
إلى ذلك رحبت سلطنة عمان باتفاق تطبيع العلاقات بين إسرائيل والبحرين، حيث نشرت القناة العامة على حسابها في تويتر البيان الحكومي الذي رحّب بالمبادرة التي اتخذتها البحرين في إطار ما سمتها بحقوقها السيادية، والإعلان الثلاثي المشترك حول العلاقات مع إسرائيل.

ورغم أن سلطنة عمان رحبت بقراري الإمارات والبحرين، لكنها لم تصدر تعليقاً رسمياً على ما يتردد عن عزمها التطبيع مع إسرائيل.

وقام رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بزيارة سلطنة عمان عام ألفين وثمانية عشر، حيث ناقشا مبادرات السلام في الشرق الأوسط مع السلطان الراحل قابوس بن سعيد.

وتحتفظ سلطنة عمان بعلاقات جيدة مع مختلف القوى المتصارعة في المنطقة كالولايات المتحدة وإٍيران.

قد يعجبك ايضا